BREAKING

BREAKING Hapening Now: Yemenis have taken a complete Province from Saudi Arabia and over 10,000 Saudi Soldiers abandoned position and ran away!
خبراء ومحللون عسكريون أجانب: الجيش اليمني في طريقه الى ان يصبح الجيش الاسطوري في العالم
كد خبراء ومحللون عسكريون عرب و اجانب ان الرئيس السابق لليمن علي عبدالله صالح بنى جيشا جبارا خلال الفترة التي قضاها كرئيس لليمن, رغم ان اليمن تعتبر من الدول الفقيره في العالم الا ان جيشها ارعب التحالف العربي والحق بالتحالف خسائر فادحة بشرية ومادية.
وتوقع مراقبون ان زوال مملكة السعودية ستكون على ايدي ذلك الجيش الذي سجل اروع الملاحم البطولية والعسكرية في مختلف الجبهات التي فتحها التحالف بقيادة السعودية.
وأضاف خبراء عسكريون اجانب ومحللين في المجال العسكري ان الجيش اليمني في طريقه الى ان يصبح الجيش الاسطورة في العالم وذلك بعد صموده في وجه اعتى القوات الحديثة والطائرات والدعم اللوجستي ضده ومع ذلك ما يزال يتقدم في عدة جبهات ومازال باستطاعته ان يسقط عدة مواقع عسكرية داخل الاراضي السعودية والتي تعمل بكل طاقة لديها وبأحدث الاسلحه لمنع ذالك ان يحدث وللحفاظ على اراضيها.
وقالو ايضا ان هذ الجيش قد جعل البعض يستغرب انه كيف لدولة مثل اليمن باقتصادها المتواضع ونفوذها البسيط ان تملك جيشا كهذا وقالوا ايضا ان المواقع السعودية تتهاوى امام هذ الجيش وفي نفس الوقت يتجه هذ الجيش وبمعدات واسلحة قديمة الى ان يسقط اول مدينة سعودية وبالعمق السعودي والذي تفرض المملكة العربية السعودية اقوى غطاء جوي بكل انواع الطائرات وبعدد هائل و بأحدث المدرعات والمصفحات على الارض وبمدفعية حديثة جدا ومع ذالك نلاحظ ان التقدم للجيش اليمني الذي اثبت انه ليس ذلك الجيش البسيط الذي كنا نحسبه في منطقة الشرق الاوسط بل جيشا يريد ان يثبت للعالم انه الجيش الاسطورة في المنطقة.
واختتم احد الخبراء الحديث بقوله ان الاغرب هو ان مئات الطائرات تتحكم في جو اليمن وبدعم لوجيستي من احدث الانظمة الامريكية التي تقوم بها الولايات المتحدة الامريكية لتدعم حليفتها الكبرى في الشرق الاوسط ومع ذلك كل مازال الجيش اليمني يتحرك وينقل اسلحته من مكان الى اخر ومن موقع الى اخر والاعظم من هذ كله مازال بامكانه ان يحرك صواريخ سكود الباليستية الى منصات الاطلاق من اي مكان يشاء ليضرب بها المعسكرات السعوديه وحتى وان اعلنت المملكة العربية السعودية انها اسقطته مع انها لم تستطع التصدي للجندي اليمني على الارض فكيف تتصدى لصاروخ سكود في السماء, فان هذه الاعمال والقدرات للجيش اليمني وبعد اكثر من 150 يوما من القصف الجوي المكثف عليه فهو اعظم انتصار ومازال هذ الجيش يصنع الانتصار وهو في طريقه ليصبح الجيش الاسطورة التي ستتحدث عنه كل الاجيال القادمة وكل الخبراء والصحف ولكن بعد نهاية الحرب لان المملكة مع حليفتها الولايات المتحدة تحاول حتى في المجال الاعلامي التكتم والتضليل عن ما يملكه هذا الجيش من قدرات قتالية ومهارة فائقة اذهلت العالم.